المباشرة بالخطط الأمنية والخدمية الخاصة بشهر محرم
الكاتب:الصباح
التاريخ:9/12/2018
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

بغداد / مراسلو المحافظات
باشرت المحافظات تنفيذ خططها الخدمية والامنية الخاصة باحياء الشعائر الحسينية والزيارات المليونية خلال محرم الحرام، في وقت ركز فيه ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة خلال تبديل راية قبة الامام الحسين

استنفار جهود المؤسسات للمشاركة بتنفيذها
بغداد / مراسلو المحافظات
باشرت المحافظات تنفيذ خططها الخدمية والامنية الخاصة باحياء الشعائر الحسينية والزيارات المليونية خلال محرم الحرام، في وقت ركز فيه ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة خلال تبديل راية قبة الامام الحسين (ع) على الوحدة والحفاظ على ثمار التضحيات التي قدمت ضد عصابات «داعش» الارهابية والفاسدين.
ففي ديالى، قال مدير اعلام صحة المحافظة فارس العزاوي لمراسل»الصباح» نبيل الشمري، ان الدائرة اعدت خطة اسناد طبية لمناسبة شهر محرم الحرام ترتكز على توعية وارشاد المشاركين بمواكب العزاء بالتعليمات الصحية وضرورة الالتزام بها مرفقة معها الرسائل الصحية والمواد التوعوية لتجنب الاصابة بحالات التسمم الغذائي, اضافة الى نشر سيارات الاسعاف في التقاطعات والشوارع العامة واستكمال جاهزية المستشفيات من حيث تقليل الاجازات وجعل الخفارات بنسبة 50 بالمئة وتجهيز صالات الطوارئ، بينما سيستقبل مصرف الدم المتبرعين على مدار الساعة. 
من جانبه، قال مدير إعلام قيادة شرطة ديالى العقيد غالب العطية لـ»الصباح»: إن القيادة استكملت الخطة الامنية الخاصة بمحرم الحرام وتم تطبيقها اعتبارا من اليوم الاول لهذا الشهر بمشاركة الاف منتسبي الاجهزة. 
وتابع ان قيادة الشرطة عقدت مؤتمرا موسعا مع اصحاب المواكب الحسينية والجهات الساندة لشرح مفاصل الخطة والاسهام بانجاحها. 
الى ذلك، نظمت قيادة محور الشمال لقوات الحشد الشعبي مراسيم رفع راية الامام الحسين (ع) تعبيرا عن الحزن الحسيني وبدء شعائر شهر محرم في المحافظة. 
وافاد مستشار قائد محور الشمال لقوات الحشد الشعبي جودت العساف لمراسلة «الصباح» نهضة علي، بان قيادة محور الشمال لقوات الحشد الشعبي نظمت مراسيم في ساحة السيوف بمدخل منطقة عرفة شمال كركوك تم خلالها رفع الراية الحسينية التي تعد تعبيرا عن الحزن بذكرى استشهاد الامام الحسين (ع) وايذانا ببدء الشعائر الحسينية في المحافظة باقامة مواكب العزاء والقراءات واستذكار شهداء معركة الطف.
وتضمنت المراسيم القاء كلمات وخطب بالمناسبة عبرت عن الاقتداء بالشجاعة التي تحلى بها  آل البيت الاطهار في اقوى معارك الحق ضد الباطل في تاريخ الانسانية ومحاربة الطغيان بكل اشكاله.
وفي الشأن نفسه، قال قائد الشرطة اللواء قاسم راشد لمراسل «الصباح» حسن شهيد العزاوي: ان القوات الامنية باشرت تطبيق خطة امنية جديدة لشهر محرم، مبينا ان الخطة ستستمر لما بعد زيارة الاربعين.
ولفت الى اشتراك قوات الشرطة والجيش ومديريات حماية الطرق الخارجية وحماية المنشآت والمرور والنجدة والامن الوطني والدفاع المدني ومكافحة المتفجرات بالخطة بواقع 23 الف عنصر امني.
وذكر ان الخطة تضمنت محورين، الاول هو امني يشمل الكشف والاستطلاع وتصوير مواقع وارسالها الى المنظومة الارضية لرصد حركة المسلحين وتحديد كثافة اعداد الزائرين، والثاني يتضمن التنسيق مع الوزارات الخدمية منها الصحة والبلديات والنفط، فضلا عن استنفار وزارة النقل والوزارات الاخرى من خلال تسيير حافلاتها وعجلاتها لضمان انسيابية عودة الزائرين من كربلاء لمنازلهم بعد انتهاء مراسيم الزيارة.
ونوه راشد بفرض حظر ليلي على سير الدراجات النارية في عموم مركز مدينة الكوت لغاية انتهاء ليلة العاشر من محرم، باستثناء الدراجات النارية الحكومية التي تحمل تخويلا رسميا حكوميا، لافتا الى ان المخالف سيعرض نفسه للمساءلة القانونية التي تصل عقوبتها الى السجن وحجز العجلة.
وتابع ان هذا الاجراء يأتي من اجل انسيابية حركة المعزين ومواكب الزنجيل التي تجوب شوارع المدينة، وحفاظا على ارواح المواطنين خلال احيائهم الشعائر الدينية طيلة الايام العشرة من شهر محرم.
وفي ذي قار، اكد مدير معمل غاز الناصرية تاميم مهدي لمراسل «الصباح» حازم محمد حبيب، انهاء جميع الاستعدادات الضرورية لاستقبال شهر محرم، وتمثلت باجراء صيانة دورية لمعامل تعبئة الغاز لتغطية الطلب، حيث توجد 10 معامل للغاز على اتم الاستعداد بواقع ثمانية معامل اهلية ومعملين حكوميين.
وبين ان الانبوب الرئيس المجهز لمعمل تعبئة غاز الناصرية يضخ الغاز بشكل مستمر دون انقطاع، وقد اصبح لدينا خزين كاف يغطي الطلب خلال محرم الحرام وايام عاشوراء، منوها بوجود تواصل مع الوحدات الإدارية لتحديد المناطق التي يزداد فيها الطلب على مادة الغاز و تجهيزها باسرع 
وقت ممكن.
وفي الشأن نفسه، قال مدير اعلام العتبة الحسينية المقدسة جمال الدين الشهرستاني لمراسل «الصباح» علي لفته: ان مراسيم تبديل راية قبة مرقد الامام الحسين (ع) وإعلان بدء موسم الحزن الحسيني وشهر محرم جرت بسلاسة، وتمت بحضور أكثر من مليون مواطن من اهالي المدينة وزوار المحافظات وبعض الزائرين الاجانب.