{رد الجميل} تضع أكليلاً من الزهور على أضرحة الشهداء

   


26/8/2017 12:00 صباحا

الحلة / محمد عجيل
تعبيرا عن اعتزاز اهالي المحافظات الغربية بالتضحيات التي قدمتها القوى الامنية وفصائل الحشد الشعبي من اجل استعادة الارض من براثن داعش الاٍرهابي، اضافة الى المواقف المشرفة التي بذلها الموطنون في المحافظات الجنوبية والفرات الاوسط لغرض إيواء ومساعدة النازحين،  قامت حملة “رد الجميل” والتي تضم شبابا وشابات من محافظات نينوى وصلاح الدين والانبار بتنفيذ برنامج وطني من خلال زيارة استغرقت عدة ايام قامت بها الى محافظات بابل وكربلاء والنجف، التقت من خلالها عبر جلسات حوارية  مع القائمين على  العتبات العلوية والحسينية والعباسية المطهرة  والمسؤولين في بابل، حيث عبرت  تلك اللقاءات المثمرة عن مدى التلاحم بين الأجهزة الامنية  لغرض انهاء صفحة داعش الارهابية، اضافة الى استذكار الدعم الكبير الذي قدمه المواطنون للعوائل النازحة.
 محمد شعيب احد المشاركين في الحملة قال:” الغاية الاساسية من زيارتنا هي تنفيذ برنامج وطني يدعم توجهات الحكومة في تحقيق المصالحة بين اطياف الشعب العراقي بعيدا عن الخلافات السياسية”.
واضاف” لقد وجدنا المشاعر ذاتها عند اخوتنا واخواتنا في المحافظات الثلاث وكانت الآراء كلها تصب لمصلحة الوطن، مما يؤكد وحدة الشعب العراقي في مواجهة مختلف الظروف الامنية والاقتصادية”. فيما عبر احمد الكريم من الحملة ذاتها عن “اعتزاز اهالي المناطق الغربية بالمواقف النبيلة التي قدمتها القوى الامنية وقوات الحشد الشعبي من اجل اعادة النازحين وحمايتهم من داعش الاٍرهابي” اضافة الى المنظمات الجماهيرية التي قدمت الماء والغذاء والملبس من خلال عشرات الحملات التي نظمت بأمر المرجعية الدينية الرشيدة، كما كانت لنا زيارات ميدانية الى مقبرة وادي السلام في النجف الاشرف، حيث وضعنا أكليلا من الزهور على اضرحة الشهداء الذين سقطوا دفاعا عن اراضينا وأعراضنا في صلاح الدين ونينوى والانبار وديالى وكل مدن العراق”.
   

المزيد من المواضيع