مشهد عراقي مبدع في سماء الصين

   


05/12/2017 12:00 صباحا

بغداد / غيداء البياتي 
تلبية لدعوة من رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات المخترعين "ifiA" الى جمعيات الدول الاعضاء فيه، برز العراق في سماء المشهد الصيني، من بين "44" دولة عربية واجنبية وذلك في المنتدى العالمي الثاني للاختراعات والابتكارات الذي اقيم الاسبوع الماضي في مدينة فوشان بالصين، حيث شارك وفد من جمعية المخترعين والمبتكرين العراقية ، بعدد "18" مبتكرا من منتسبي الجامعات العراقية.
ميداليات متنوعة 
حصد أعضاء الوفد العراقي المشارك  "17" ميدالية ذهبية، و"10" فضية، بالاضافة الى برونزية واحدة، بحسب رئيسة الوفد المستشارة تريزا جاسم النداوي رئيس الجمعية وممثل العراق في عضوية المجلس التنفيذي للاتحاد والتي قالت لدى عودتها لـ"الصباح": "ان المبتكرين قدموا انواعا مختلفة من الاختراعات العلمية، فتميزت المشاركة العراقية بأكبر عدد من الباحثين والمخترعين واضعاف عددهم من الابتكارات التي اشادت بها الجهة المعدة والراعية "الصين" والجهة المشرفة بحضور السيد رئيس "ifiA" وبشكل متكرر للجناح العراقي في المنتدى، موصيا الجهات المعنية الاهتمام بكفاءة نوعية الابتكارات المؤهلة للاستثمار وفق غاياتها واهدافها العلمية المتنوعة".


فرحة منغصة  
وتضيف جاسم:" الجمعية استطاعت ان ترفع راية العراق عالياً في اكثر من منتدى علمي، وتحصد اكبر عدد من الميداليات والجوائز، وبقدر الفرحة التي غمرتنا للتقدير والتكريم الدولي كان من الحق على بلدنا ان يلتفت الى الانجازات الابداعية من قبلنا، لكن اعضاء الجمعية والمبتكرين المبدعين خابت امالهم بعدم اهتمام المسؤولين وممثلي الحكومة العراقية الدبلوماسيين في الصين او في العراق، فقد طالبت الجمعية من وزارة الخارجية ان تخاطب السفارة العراقية في الصين لارسال ممثل عنها للحضور الى المعرض، والاطلاع على الجناح العراقي لتمثيل البلد دبلوماسيا اسوة بالدول الاخرى فلم يتم ذلك، بل على العكس فقد راجع قسمنا الكثير من زوار المعرض من الشركات الاستثمارية الاجنبية وتم عقد اللقاءات لاغراض العقود والتراخيص لبعض الابتكارات، لكن الباحث الشيخ عدي الاعسم رفض منح اي ترخيص لاي شركة اجنبية، واصر على ان يكون ابتكاره للعراق 
فقط ".


رسالة 
كما اكدت المستشارة على ان " جميع المصاريف كانت ذاتية وعلى نفقة المشتركين الخاصة، والهدف من المشاركة هو لرفع راية العراق اولا ، ولبعث رسالة للعالم اجمع مفادها ان هذا البلد لا يهاب الارهاب ولا مجال لليأس بين ابناء الحضارات".
   

المزيد من المواضيع