الرئاسات الثلاث تبارك ذكرى تأسيس جريدة { الصباح }

   


17/5/2018 12:00 صباحا

الأوساط السياسية تشيد بقدراتها المهنية ومواقفها الوطنية 
بغداد/ الصباح
بارك رئيسا الجمهورية والنواب ذكرى تأسيس جريدة «الصباح»، مؤكدين بأنها الصوت الوطني الحر، وفيما قدم رئيس التحالف الوطني، السيد عمار الحكيم التهاني والتبريكات بالمناسبة، تمنى نائبا رئيس الجمهورية نوري المالكي واسامة النجيفي للعاملين فيها المزيد من الابداع.

وقال رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، خلال برقيته بالمناسبة «كل عام والصباح اكثر اشراقا من اجل اعلام حر ومهني ومسؤول، كل عام والصباح ومحرروها وفنيوها وموظفوها بسلام وابداع». 
من ناحيته تقدم رئيس مجلس الوزراء بالتهنئة والتبريكات بمناسبة ذكرى تاسيس جريدة {الصباح} متمنيا للعاملين فيها دوام النجاح ومزيدا من التألق في خدمة بلدنا بعد ان حرر الارض وبدأ صفحة البناء والاعمار. كما تقدم رئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري بوافر التهنئة لإدارة وكادر «الصباح» الغراء بمناسبة إطفاء شمعتها الـ 15 والتي لطالما كانت معبرة عن الصوت الوطني الحر  متمنيا لها دوام النجاح والتطور. كما ارسل النائب الاول لرئيس الجمهورية نوري كامل المالكي، تهنئة الى الصحيفة جاء فيها «نبارك لكم الذكرى السنوية الخامسة عشرة لتأسيس الـ» الصباح»، املين من العلي القدير ان يوفقكم ويسدد خطاكم والى مزيد من النجاح والتقدم»، اما النائب الثاني لرئيس الجمهورية اسامة النجيفي فقد اكد في برقيته بتلك المناسبة «نهنئ جريدة الصباح في ذكرى صدورها ونتمنى للعاملين فيها النجاح والتوفيق في اداء اعلامي متميز».

من ناحيته، تقدم رئيس التحالف الوطني، السيد عمار الحكيم، «بأحرِّ التهاني والتبريكات للإخوة في صحيفة الصباح الغراء إدارة وملاكات بمناسبة ذكرى تأسيسها، كلنا ثقة بأن تبقى صحافتنا الوطنية في عموم عراقنا الحبيب سلطةً رابعة تعمل مع باقي صنوف الإعلام المرئي والمسموع على ترصين أُسس العملية السياسية وبناء الدولة بخطاب موضوعي موزون هادف يشخص السلبيات ويقوم الإيجابيات ويعمل على ترسيخ روح المواطنة في نفوس الشعب وإعطاء صورة عن العراق الطامح لبناء الإنسان والوطن إلى الرأي العام العالمي». اما محافظ بغداد عطوان العطواني، فهنأ كادر جريدة الصباح وكافة العاملين فيها، فيما تمنى ان تبقى في كل عام دائمة التالق والابداع، من ناحيته، قال قائد شرطة بغداد اللواء الركن علي الغريري «نبارك من القلب صحيفتنا الغراء صحيفة كل العراقيين صحيفة الصباح التي كان لها الدور الكبير في نقل الحقيقة الى قرائها الاعزاء ومساندة قواتنا الامنية في العمليات النفسية وطرد فلول داعش الارهابي نتمنى لكم دوام الموفقية خدمة لعراقنا العزيز». الى ذلك، اكد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، في برقيته «بمناسبة الذكرى السنوية لتأسيس «الصباح» الغراء والتي تتزامن هذا العام مع حلول شهر رمضان المبارك وإجراء الانتخابات النيابية يطيب لي ان اتقدم اليكم بازكى ايات التهاني والتبريكات، متمنيا لصحيفتكم وكوادركم 
دوام التقدم والنجاح».
واضاف «هنا لابد من الاشارة والاشادة بدور الصباح في تغطية معارك الحشد الشعبي والقوات الأمنية ضد عصابات داعش الإرهابية، حيث نقلت الصحيفة صور التضحية والاباء لمقاتلينا الابطال وزفت لابناء شعبنا اخبار التحرير والانتصارات». واشار الى ان «وسائل الإعلام وخصوصا الرسمية مطالبة بدور أكبر في صد الهجمة الشرسة التي يتعرض لها العراق ومحاولات وسائل الإعلام في بث عوامل اليأس والاحباط في نفوس ابناء شعبنا».  وذكر «اتوسم بهذه المناسبة الغراء ان ترتقي الصباح أكثر فأكثر وان تكون في مستويات كبريات الصحف العربية والعالمية». وبارك قائد قوات حرس الحدود الفريق الركن الحقوقي حامد عبدالله ابراهيم لجريدة «الصباح» ذكرى صدورها، متمنيا للعاملين فيها النجاح والتوفيق في ادائها الاعلامي المتميز وبمهنية عالية من اجل  كلمة حرة
 صادقة».

   

المزيد من المواضيع