الحديثي: قرارات مهمة ستصدر قريبا لمكافحة الفساد

   


13/9/2018 12:00 صباحا

بغداد / عمر عبد اللطيف
كشف المتحدث باسم المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء، سعد الحديثي عن ان الاسابيع القليلة المقبلة ستشهد استكمال خطوات مكافحة الفساد بإصدار قرارات مهمة، في حين لفت إلى أن تجنب الدخول في سياسة المحاور حقق قفزة نوعية في علاقات العراق الدولية في السنوات الأربع الماضية على مستوى الانفتاح على دول المنطقة والعالم، إضافة إلى مستوى احترام هذه الدول لاستقلالية القرار العراقي بعدم خضوعه لسيطرة أي طرف.
وقال الحديثي، في حديث لـ"الصباح": ان مكافحة الفساد التزام حكومي من قبل رئيس الوزراء، والحكومة تتابع هذا الامر عن طريق لجنة شُكلت من قبل ديوان الرقابة المالية وهيئة النزاهة والامانة العامة لمجلس الوزراء والهيئة التنسيقية العليا للمحافظات لمراقبة اداء وعمل جميع المفاصل في الدولة سواء في الحكومتين الاتحادية او المحلية.
واضاف الحديثي ان اللجنة حال تشخيصها لاي سوء في الادارة او خلل في الاداء او تقصير او اخفاق او مخالفة قانونية او شبهة فساد ترفع تقريرا الى رئيس مجلس الوزراء الذي بدوره لا يتردد بعد التأكد من التفاصيل في إحالة المتهمين او المقصرين او المسيئين الى الجهات التحقيقية لاتخاذ الإجراءات 
بحقهم.
وبين الحديثي ان العمل جار على مكافحة الفساد والضرب بيد من حديد عليه، مؤكداً استكمال الاجراءات التي بدأت في الفترة الماضية وخلال الاسابيع القليلة المقبلة سيتم اصدار قرارات مهمة بهذا الشأن.
على صعيد آخر، لفت المتحدث باسم المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إلى أن العراق اعتمد على تجنب الدخول في سياسة المحاور وصراعها لان ذلك ليس من مصلحة البلاد، موضحاً ان الحكومة العراقية بينت لجميع الدول ان العلاقات معها مبنية على اساس متوازن يقوم على رؤية وعلاقات متبادلة مشتركة لمواجهة التحديات سواء كانت الامنية او تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري معها.
وأضاف الحديثي أن موقف العراق يحظى حالياً بتقبل ومفهومية لدى اغلب الدول وهو اساس انفتاح البلاد على مستوى اقليمي ودولي في مجالات مختلفة منها استثمارية وكذلك دعم الحكومة في مجال الخدمات.

   

المزيد من المواضيع